الإقامة الدراسية في استراليا

الإقامة الدراسية في استراليا

الإقامة الدراسية في استراليا

مما لا شك فيه ولا ترديد، تعد استراليا والجامعات والكليات التعليمية العالية العاملة فيها إحدى أهم الدول الأجنبية في المستوى التعليمي وتنوع الدورات التدريبية والفروع المقدمة فيها سواء لمرحلة الليسانس، الماجستير وحتى الدكتوراة، وبالطبع تستقطب الجامعات الاسترالية سنوياً مئات الطلاب الأجانب ومن مختلف أنحاء العالم والراغبين في تحسين مستواهم التعليمي وتأمين مستقبل واعد لهم من خلال استكمال الدراسة في أفضل الجامعات العالمية. من الطبيعي أن يواجه الطلاب الأجانب وعند التفكير في الهجرة إلى استراليا، عدد من المشكلات، الأسئلة والاستفسارات المرتبطة بمجالات متعددة من الضروري الحصول على إجاباتها الوافية قبل أخذ القرار النهائي والتقدم بطلب القبول الجامعي ومايليه من مسائل إدارية تتعلق بالإقامة الدراسية في استراليا. أسئلة واستفسارت مثل التكلفة الدراسية اللازمة لاستكمال الدراسة في استراليا، أفضل الجامعات العاملة في استراليا والأكثرها استقطاباً للطلاب الأجانب، إمكانية الحصول على عمل طلابي مؤقت أثناء استكمال الدراسة في استراليا، كيفية الحصول على القبول الجامعي وأهم الشروط الواجب استيفاءها لضمان القبول الجامعي الاسترالي بالإضافة إلى مراحل الحصول على الإقامة الدراسية في استراليا والوثائق والشهادات اللازمة. وبهدف طمأنة أعزائنا الطلاب الأجانب في الدول العربية، عملت مؤسسة MIE النمساوية والتي تعد إحدى أكبر مؤسسات الايفاد الدراسي إلى استراليا وبالتعاون مع مؤسسة “ملك بور” القانونية على إعداد وكتابة هذه المقالة تحت عنوان “الإقامة الدراسية في استراليا” لتعريف طلابنا الأجانب العرب الأعزاء عن أهم شروط الحصول على الإقامة الدراسية في استراليا والوثائق التعليمية اللازمة لتسهيل العمليات الإدارية الخاصة بها خاصةً بعد التغييرات والقوانين الجديدة الصادرة عن إداراة الهجرة الانجليزية. وفي حال وجود أي سؤال أو استفسار يمكنكم دائماً الاعتماد على فريقنا العامل والخبير في كافة مجالات الهجرة إلى استراليا، الدراسة في استراليا وأسهل طرق الحصول على الإقامة الدراسية في استراليا والجاهز على مدار الساعة لتقديم يد العون لكم ومساعدتكم في تحقيق أحلامكم من خلال الحصول على الإقامة الدراسية في استراليا في أسرع وقت وأقل تكلفة مادية ممكنة.

يمكن للطلاب الأجانب ومن مختلف أنحاء العالم استكمال الدراسة في أستراليا وفي أي مرحلة تعليمية كانت، ابتداءاً من المرحلة الابتدائية والثانوية حتى الليسانس، الماجستير والدكتوراة. وسوف نقدم لكم في هذه المقالة أهم شروط استكمال الدراسة في أستراليا لكل مرحلة تعليمية بالإضافة إلى التكلفة المادية اللازمة.

تقدم المدارس الصيفية أو الصباحية – المسائية الاسترالية أفضل الخدمات التعليمية الممكنة للطلاب الأجانب الوافدين إليها من مختلف أنحاء العالم بالإضافة إلى تعزيز وتحسين مهارات التلاميذ الرياضية وما يتخلل برنامجها الشهري من رحلات وبرامج ترفيهية. وفي الحقيقة يمكن القول بأن المدارس الصيفية الأسترالية وبالإضافة إلى برنامجها التعليمي القوي، تولي الاهتمام بكافة أنحاء وزوايا التربية والتعليم الخاصة بالتلاميذ حيث تعمل على إيجاد نقاط قوة تلاميذها من الناحية الفنية، الموسيقية أو الرياضية وتنمي مهاراتهم في مختلف المجالات، بهدف إعداد تلاميذ المستقبل والقادرين على دخول أفضل الجامعات والكليات العالمية والنجاح في تحقيق أحلامهم.

يتم تقسيم المدارس في أستراليا إلى نوعين، المدارس الحكومية والمدارس الخاصة. تتراوح تكلفة استكمال الدراسة المدرسية في المدارس الأسترالية الصباحية من 18000 إلى 25000 دولار أسترالي سنوياً، وتصل التكلفة المعيشية اللازمة للحصول على حياة مناسبة من 15000 إلى 18000 دولار أسترالي سنوياً. تبدأ التكلفة الدراسية في المدارس الصيفية الأسترالية من 35000 دولار أسترالي وتتضمن التكلفة الدراسية العامة والنفقات المعيشية أيضاً. بالطبع تختلف هذه التكلفة من مدرسة لأخرى على اختلاف نوع المدرسة الصيفية والمدينة العاملة فيها.

يمكن للطلاب الأجانب وعند بلوغ سن الخامسة عشر عاماً التوجه للحصول على القبول التعليمي في المدارس الصيفية الكندية، وتستمر الدراسة في هذه المدارس لثلاثة أعوام دراسية أي حتى بلوغ التلميذ سن الثامنية عشر عاماً. بعد التخرج والحصول على الشهادة الثانوية العامة، يمكن للطالب الأجنبي التقدم بطلب القبول الجامعي والانتقال لاستئناف الدراسة الجامعية في إحدى الكليات أو الجامعات الأسترالية.

وأما بالنسبة للطلاب الأجانب الحاصلين على شهادة التعليم الثانوي خارج الأراضي الأسترالية، يمكن لهؤلاء الطلاب وفي حال رغبتهم في استكمال دراسة الليسانس في الجامعات أو الكليات الاسترالية الحصول على القبول الجامعي بعد المشاركة في إحدى الدورات التأسيسية (Foundation) التي تمتد لعام دراسي واحد.

الدورات التأسيسية (Foundation)

يتم تقسيم الدورات التأسيسية (Foundation) في استراليا إلى ثلاثة أنواع رئيسية يعمل الطلاب الأجانب وعلى اختلاف نوع الفرع التعليمي الراغبين في استكماله في الجامعة أو الكلية، على اختيار نوع من الأنواع الثلاثة. نقدم لكم فيمايلي شرحاً مختصراً عن كل نوع:

  1. الدورات العادية أو المثالية: يشارك الطلاب الأجانب في أغلبية الأحيان في هذا النوع من الدورات التأسيسية بعد الحصول على شهادة التعليم الثانوية، وتمتد على طول 40 أسبوع دراسي. تشمل الدورات التأسيسية العادية الطلاب الأجانب الراغبين في استكمال فروع الهندسات وغيرها من فروع مرحلة الليسانس باستثناء الفروع الطبية. ومن الضروري وقبل المشاركة في هذه الدورات تقديم شهادة آيلتس (IELTS) في اللغة الانجليزية بمعدل لا يقل عن الـ 5.5.
  2. الدورات التأسيسية المكثفة (Intensive Course): يمكن للطلاب الأجانب المميزين والذين يتمتعون بذكاء أعلى من بقية الطلاب المشاركة في هذا النوع من الدورات التأسيسية (Foundation). تمتد هذه الدورة لـ 30 أسبوع دراسي ويحتاج التسجيل فيها إلى شهادة آيلتس (IELTS) باللغة الانجليزية بمعدل 6 كحد أدنى.
  3. الدورات التأسيسية طويلة الأمد (Extended Course): في الحقيقة يشارك في هذا النوع من الدورات الطلاب الأجانب أصحاب المعدلات المنخفضة في شهادة التعليم الثانوي العامة، ولا تختلف المواد والواحدات الدراسية المقدمة عن بقية أنواع الدورات التأسيسية إلا أنها تستغرق مدة زمنية أطول وتعمل على تهيئة الطلاب الأجانب علمياً قبل دخول الجامعة. يكفي للمشاركة في هذا النوع من الدورات، تقديم شهادة آيلتس بمعدل 5 فقط.

تختلف التكلفة الكلية للمشاركة في الدورات التأسيسية على اختلاف نوع الدورة والجامعة أو الكلية المقدمة لها، وقد تصل إلى 50 ألف دولار أسترالي سنوياً باستثناء التكلفة المعيشية اللازمة للطالب الأجنبي شهرياً.

دورات الديبلوما  (Diploma)

تناسب دورات الديبلوما (Diploma) الطلاب الأجانب الدارسين خارج الأراضي الأسترالية، ومن الضروري حصول الطالب الأجنبي على النجاح المتوالي لعامين دراسيين كحد أدنى. تنتفي حاجة هؤلاء الطلاب إلى المشاركة في الدورات التأسيسية ويمكنهم مباشرةً دخول دورات الديبلوما. وتعد هذه الدورات (Diploma) أقصر زمنياً بالمقارنة مع الدورات التأسيسية.

دراسة مرحلة الليسانس في الجامعات الاسترالية

ننصح طلابنا العرب الأعزاء والراغبين في استكمال دراسة مرحلة الليسانس في الجامعات والكليات الأسترالية، المشاركة في البداية في الدورات التأسيسية (Foundation) ومن ثم الانتقال لطلب القبول الجامعي واستئناف الدراسة والأنشطة الجامعية. بالطبع يعد امتلاك الطلاب الأجانب لشهادة الآيلتس باللغة الانجليزية وبمعدل لا يقل عن الـ 6، من أهم شروط الحصول على القبول الجامعي الاسترالي. تتراوح التكلفة الدراسية في الجامعات والكليات الاسترالية والمتقاضاة من قبل الطلاب الأجانب من 20 إلى 30 ألف دولار أسترالي سنوياً على اختلاف نوع الجامعة والكلية والفرع التعليمي المنتخب من قبل الطالب. وتصل التكلفة المعيشية الشهرية للحصول على حياة متوسطة من 1500 إلى 2000 دولار أسترالي، يرتبط إلى حد كبير بالمستوى المعيشي الخاص بكل طالب ومدينة المعيشة.

تعد جامعات مجموعة الثمانية بالإضافة إلى جامعتي سيدني وجامعة ويسترن باحتلالها المرتبة الـ 89 بحسب آخر التصنيفات العالمية من أهم وأفضل الجامعات العاملة في أستراليا بشكل عام.

دراسة مرحلة الماجستير في الجامعات الاسترالية

تعد أستراليا من افضل الدول الأجنبية لاستكمال دراسة فروع الهندسة والعمل فيها أيضاً بعد التخرج والحصول على الشهادة، ولذلك نلاحظ عدد الطلاب الأجانب الهائل سنوياً والراغبين في استكمال دراسة الليسانس أو الدراسات العليا في جامعاتها وكلياتها التي تحتل مكانة مميزة عالمياً. ولدراسة مرحلة الماجستير في الجامعات الأسترالية أهمية خاصة لدى الطلاب الجانب لما تتمتع به الجامعات الأسترالية من مستوى علمي رفيع ولما توفره بعد التخرج من فرص عمل عديدة ومتنوعة تسمح للطلاب الأجانب بتأمين مستقبل واعد.

أهم الشهادات والوثائق اللازمة للقبول الجامعي لمرحلة الماجستير في أستراليا

  • شهادة ليسانس صادرة عن أحد الجامعات أو الكليات الاسترالية أو من إحدى الجامعات المعترف بها رسمياً في أستراليا
  • شهادة آيلتس (IELTS) في اللغة الانجليزية بمعدل 6.5

ومن الضروري هنا الإشارة إلى أهمية رسالة التخرج الخاصة بالطلاب الأجانب في مرحلة الليسانس، حيث يمكن لموضوع رسالة التخرج تسهيل دخول الطالب الجامعة وحصوله على القبول الجامعي لمرحلة الماجستير.

بالطبع يجدر بنا التذكر بأن النظام التعليمي الأسترالي يسمح للطلاب الأجانب دارسي مرحلة الماجستير بالحصول على عمل طلابي مؤقت على ألا يتعدى العشرين ساعة عمل أسبوعياً.

في النهاية وكما أشرنا إليه سابقاً، تعد استراليا والجامعات والكليات التعليمية العالية العاملة فيها إحدى أهم الدول الأجنبية في المستوى التعليمي وتنوع الدورات التدريبية والفروع المقدمة فيها سواء لمرحلة الليسانس، الماجستير وحتى الدكتوراة، وبالطبع تستقطب الجامعات الاسترالية سنوياً مئات الطلاب الأجانب ومن مختلف أنحاء العالم والراغبين في تحسين مستواهم التعليمي وتأمين مستقبل واعد لهم من خلال استكمال الدراسة في أفضل الجامعات العالمية. من الطبيعي أن يواجه الطلاب الأجانب وعند التفكير في الهجرة إلى استراليا، عدد من المشكلات، الأسئلة والاستفسارات المرتبطة بمجالات متعددة من الضروري الحصول على إجاباتها الوافية قبل أخذ القرار النهائي والتقدم بطلب القبول الجامعي ومايليه من مسائل إدارية تتعلق بالإقامة الدراسية في استراليا. أسئلة واستفسارت مثل التكلفة الدراسية اللازمة لاستكمال الدراسة في استراليا، أفضل الجامعات العاملة في استراليا والأكثرها استقطاباً للطلاب الأجانب، إمكانية الحصول على عمل طلابي مؤقت أثناء استكمال الدراسة في استراليا، كيفية الحصول على القبول الجامعي وأهم الشروط الواجب استيفاءها لضمان القبول الجامعي الاسترالي بالإضافة إلى مراحل الحصول على الإقامة الدراسية في استراليا والوثائق والشهادات اللازمة. وبهدف طمأنة أعزائنا الطلاب الأجانب في الدول العربية، عملت مؤسسة MIE النمساوية والتي تعد إحدى أكبر مؤسسات الايفاد الدراسي إلى استراليا وبالتعاون مع مؤسسة “ملك بور” القانونية على إعداد وكتابة هذه المقالة تحت عنوان “الإقامة الدراسية في استراليا” لتعريف طلابنا الأجانب العرب الأعزاء عن أهم شروط الحصول على الإقامة الدراسية في استراليا والوثائق التعليمية اللازمة لتسهيل العمليات الإدارية الخاصة بها خاصةً بعد التغييرات والقوانين الجديدة الصادرة عن إداراة الهجرة الانجليزية. وفي حال وجود أي سؤال أو استفسار يمكنكم دائماً الاعتماد على فريقنا العامل والخبير في كافة مجالات الهجرة إلى استراليا، الدراسة في استراليا وأسهل طرق الحصول على الإقامة الدراسية في استراليا والجاهز على مدار الساعة لتقديم يد العون لكم ومساعدتكم في تحقيق أحلامكم من خلال الحصول على الإقامة الدراسية في استراليا في أسرع وقت وأقل تكلفة مادية ممكنة.

الإقامة الدراسية في استراليا
Rate this post
No Comments

Post A Comment

Top