دراسة الطب في هولندا

دراسة الطب في هولندا

دراسة الطب في هولندا

الحصول على فرصة لاستكمال دراسة الطب في هولندا عبارة عن مسئلة هامة تشغل بال العديد من الطلاب الأجانب من مختلف أنحاء العالم سنوياً، ولذلك تعد شروط الحصول على القبول الجامعي لاستكمال دراسة الطب في هولندا والإطلاع الوافي عن عملية دراسة الطب في هولندا مسئلة هامة جداً ويبحث عن إجاباتها الكثيرين. أحد أهم الأسباب التي جعلت من هولندا مركز اهتمام الطلاب الأجانب في السنوات القليلة الماضية، التطور العلمي الكبير والنظام التعليمي المرن الذي تتمتع فيه أكثرية الجامعات والكليات الهولندية بالإضافة إلى التفوق العلمي الذي تتميز به عالمياً، الأمر الذي أدى إلى ازدياد عدد الطلاب الأجانب الراغبين في استكمال دراسة الطب في هولندا، حيث تعد دراسة الطب في هولندا فرصة مثالية لتحسين الوضعية العلمية والمعيشية للطلاب وضمان مستقبل واعد لهم. ويمكنكم أعزائي الطلاب من خلال قراءة سطور هذه المقالة الإطلاع والتعرف على شروط القبول الجامعي لاستكمال دراسة الطب في هولندا، تكلفة تقديم طلب دراسة الطب في هولندا، التكاليف الدراسية والمعيشية أثناء دراسة الطب في هولندا، والوثائق والشهادات التعليمية اللازمة للحصول على القبول الجامعي واستكمال دراسة الطب في هولندا. كما تحتوي هذه المقالة معلومات وافرة عن مراحل تقديم طلبات القبول الجامعية لاستكمال دراسة الطب في هولندا. لذلك فإن كنت من الراغبين باستكمال تعليمك ودراسة الطب في هولندا، ننصحك بقراءة هذه المقالة إلى النهاية. لمزيد من المعلومات وللإجابة عن استفساراتكم وأسألتكم المتعلقة بـ دراسة الطب في هولندا وكيفية الحصول على القبول الجامعي لاستكمال دراسة الطب في هولندا، لا تتوانى عن التواصل مع مؤسسة “ملك بور” الشريكة لمؤسسة “MIE” النمساوية الجاهزة دائماً للرد عن استفساراتكم وصاحبة الخبرة الطويلة في مجال شؤون الهجرة، الإيفاد الدراسي ودراسة الطب في هولندا.

شروط استكمال دراسة الطب في هولندا

يفضل أكثرية الطلاب الأجانب الراغبين في استكمال دراسة الطب البشري أو أحد الفروع التعليمية الأخرى المرتبطة بالطب في الجامعات الأوروبية والعالمية، اختيار الدورات المقدمة باللغة الانجليزية في الدرجة الأولى لعدة عوامل وأسباب من أهمها سرعة تعلم اللغة الانجليزية وتوفير الشروط المتعلقة بها وصعوبة تعلم اللغات الأوروبية الأخرى بالإضافة إلى الاعتبار العالي لشهادات الطب البشري الصادرة باللغة الانجليزية وإمكانية الانتقال فيما بعد لممارسة الطب في الدول الأجنبية الأخرى التي تعتمد اللغة الانجليزية كالولايات المتحدة الأمريكية، بريطانيا، كندا واستراليا.

من الضروري هنا الإشارة إلى اختلاف النظام التعليمي العالي متبع في هولندا عن بقية الدول الأوروبية حيث يتوجب على الطلاب الراغبين باستكمال دراسة الطب في الجامعات والكليات الهولندية التمكن من اللغة الهولندية كشرط أساسي للحصول على القبول الجامعي، ولا يمكن للطلاب الأجانب دراسة الطب في هولندا باللغة الانجليزية على الإطلاق.

بالطبع وقبل أخذ القرار النهائي باستكمال دراسة الطب في هولندا، من الضروري امتلاك معلومات وأجوبة وافية عن أسئلة متعددة تتعلق بكيفية استكمال دراسة الطب في هولندا. يتوجب على الطلاب الأجانب والوافدين إلى هولندا من مختلف أنحاء العالم بهدف استكمال دراسة الطب فيها، المشاركة في برامج ودورات الليسانس الطبي في البداية والتي تمتد على 3 أعوام دراسية كاملة وتقدم باللغتين الانجليزية والهولندية. إلا أن دراسة الليسانس الطبي في هولندا وباللغة الانجليزية متاحة في جامعتين فقط في حين تقدم بقية الجامعات الطبية الهولندية دورات الليسانس الطبي باللغة الهولندية. وتعد جامعتي ماستريخت وخرونينغن الجامعتين الطبيتين اللتان تقدمان مرحلة الليسانس الطبي باللغة الانجليزية للطلاب الأجانب الوافدين إليها من مختلف أنحاء العالم.

يمكننا توضيح مراحل استكمال دراسة الطب البشري في هولندا كالتالي:

  1. مرحلة الليسانس الطبي والتي تمتد على 3 سنوات دراسية كاملة
  2. مرحلة الماجستير الطبي والممتدة لثلاث سنوات دراسية كاملة
  3. الدورات التدريبية والتعليمية لمدة عام دراسي واحد

للحصول على القبول الجامعي ودخول مرحلة الليسانس الطبي في هولندا، من الضروري تقديم الطالب الأجنبي لكافة الوثائق والشهادات التعليمية اللازمة والتي سوف نشير إلى أهمها لاحقاً في هذه المقالة.

من الضروري أيضاً الإشارة إلى وجوب تقديم شهادة تعليمية خاصة باللغة الهولندية في حال رغبة الطالب باستكمال دراسة الطب في هولندا باللغة المحلية أو الهولندية والموفرة في أكثرية الجامعات الطبية العاملة هناك. وتشترط الكليات الطبية الهولندية على الطلاب الأجانب تقديم شهادة الـ B1 على الأقل لمنحهم القبول الجامعي النهائي فيها. وفي حال رغبة الطالب الأجنبي باستكمال دراسة الطب في هولنىا باللغة الانجليزية، يتوجب تقديم شهادة آيلتس معتبرة باللغة الانجليزية بمعدل لا يقل عن الـ 6 لضمان حصوله على القبول الجامعي النهائي.

كما يتوجب الإشارة إلى إمكانية استكمال دراسة الماجستير الطبي في هولندا للطلاب الأجانب باللغة الانجليزية في حال اختيار إحدى الفروع الطبية الخاصة كالتقانة الطبية، وتوفر الجامعات الطبية الهولندية استكمال الدراسة في هذه التخصصات باللغتين الهولندية والانجليزية أيضاً، ولذلك من الضروري للطلاب الأجانب التأكد من نوع البرنامج الطبي والتخصص قبل تقديم طلب القبول الجامعي والانتقال للجامعة. من أهم الشروط اللازمة لاستكمال دراسة الماجستير الطبي في هولندا للطلاب الأجانب تقديم شهادة B2 في اللغة الهولندية.

تعتمد السنة الدراسية الأخيرة في الطب البشري في الأساس على الدورات التدريبية والعملية في المراكز الطبية والمستشفيات التابعة لكل كلية طبية، ولذلك من الضروري على الطلاب الأجانب امتلاك المهارة اللازمة في اللغة الهولندية للتعامل مع المرضى يومياً.

الوثائق والشهادات التعليمية اللازمة لاستكمال دراسة الطب في هولندا

  • جواز سفر رسمي وبتاريخ صلاحية لا يقل عن الستة أشهر من تاريخ تقديم الطلب
  • الهوية أو البطاقة الشخصية الخاصة بالطالب
  • تقديم شهادة التعليم الثانوي العام مرفقة بترجمة رسمية مصدقة للشهادة وكشف العلامات الخاص بها
  • تقديم شهادة مرحلة ما قبل الجامعة مرفقة بترجمة رسمية مصدقة للشهادة وكشف العلامات الخاص بها
  • وثيقة التمكن المالي والتي تثبت إمكانية الطالب على تغطية كافة مستحقات التكلفة الدراسية الجامعية والنفقات المعيشية اللازمة طيلة مدة إقامة الطالب في هولندا
  • صورة عن رسالة القبول الجامعي النهائي لاستكمال دراسة الطب والصادرة عن إحدى الجامعات أو الكليات الطبية الهولندية
  • شهادة معتبرة في اللغة الانجليزية أو اللغة الهولندية على اختلاف شروط الطالب

أفضل الكليات والجامعات الطبية العاملة في هولندا

نود الإشارة هنا إلى افضل الكليات والجامعات الطبية العاملة في هولندا والأكثر استقطاباً للطلاب الأجانب الراغبين باستكمال دراسة الطب البشري أو الفروع التعليمية المرتبطة به ومن مختلف أنحاء العالم:

  • كلية أمستردام الطبية
  • جامعة نيميجن
  • جامعة خرونينغن
  • جامعة ايراسموس في روتردام
  • جامعة ماستريخت
  • جامعة اوتريخت

التكلفة الدراسية والنفقات المعيشية في هولندا

حين نصل في الحديث إلى النفقات المعيشية الضرورية لكل طالب أجنبي في هولندا، تتوجب الإشارة إلى اختلاف مقدار هذه النفقات من طالب لآخر بحسب المستوى المعيشي الخاص بكل طالب ووضعيته العائلية أي أعذب أم متزوج، مع أطفال أ بدون أطفال. كما تختلف النفقات المعيشية من مدينة هولندية لأخرى ومن الطبيعي أن تصل هذه النفقات إلى حدها الأعلى في حال استكمال الطالب دراسته في العاصمة الهولندية أمستردام أو المدن الهولندية الرئيسية الكبيرة. كما تختلف أيضاً بحسب محل الإقامة، أي وبالطبع ترتفع التكلفة المعيشية للطالب في حال تفضيله السكن في شقة مستأجرة عن الإقامة في السكن الجامعي المقدم من الجامعة. بصورة عامة تتراوح النفقات المعيشية اللازمة للطلاب الأجانب المقيمين في هولندا من 700 إلى 1000 يورو شهرياً، وفي حال إقامة الطالب في السكن الجامعي المخصص للطلاب الأجانب تنخفض التكلفة العامة لتتراوح من 250 إلى 600 يورو شهرياً.

تعد التكاليف الدراسية للطلاب الأجانب في الجامعات والكليات العاملة في هولندا منخفضة بالمقارنة مع بقية الجامعات الأوروبية ذات المستوى التعليمي المشابه بالإضافة إلى تمتع الطلاب الأجانب في هولندا برفاهية ومستوى معيشي عالي.

تتراوح التكلفة الدراسية للطلاب الأجانب ومن مختلف أنحاء العالم دارسي مرحلة الليسانس أو البكالوريوس في الكليات والجامعات الهولندية بمعدل متوسط من 6000 إلى 15000 يورو سنوياً في حين تتراوح تكلفة استكمال الماجستير من 8000 إلى 20000 يورو سنوياً على اختلاف الجامعة، مدينة الإقامة والفرع التعليمي المنتخب من قبل الطالب. وبالطبع تنخفض التكلفة الدراسية للطلاب الحاصلين على الإقامة الأوروبية الدائمة لتتراوح من 600 إلى 2000 يورو سنوياً.

في النهاية، تعرفنا من خلال قراءة سطور هذه المقالة والمعدة تحت عنوان دراسة الطب في هولندا، بضرورة الحصول على القبول الجامعي لاستكمال دراسة الطب في هولندا قبل أخذ التأشيرة الدراسية ودخول الأراضي كنداية بهدف استكمال التعليم. لذلك عزيزي الطالب وعلى اعتبارك طالباً أجنبياً يجب عليك في البداية الحصول على القبول الجامعي و دراسة الطب في هولندا، قبل التقدم بطلب التأشيرة الدراسية من السفارات والقنصليات الاسترالية المنتشرة في كافة بلدان العالم. وكما أشرنا إليه سابقاً، يمكن لكافة الطلاب الأجانب وبعد استئناف دراسة الطب في هولندا الحصول على رخصة عمل مؤقتة يمكنكم من خلالها تأمين عمل مؤقت أثناء دراسة الطب في هولندا. حالياً يمكننا القول بأن معلوماتك الخاصة حول استكمال دراسة الطب في هولندا أصبحت كاملة تقريباً. لا تنسى أن مؤسسة “ملك بور” الإستشارية جاهزة دائماً في تقديم خدماتها لكافة الطلاب الأعزاء ومن مختلف أنحاء العالم، فوكلاءنا وإستشارينا على استعداد كامل للإجابة عن كافة أسألتكم واستفساراتكم ومد يد العون لكم في كافة المسائل المتعلقة بالهجرة، دراسة الطب في هولندا والإيفاد الدراسي. فإذا كنت من الراغبين في استكمال دراسة الطب في هولندا لا تتوانى عن التواصل معنا على الإطلاق فهدفنا تحقيق أحلامكم من خلال استكمال دراسة الطب في هولندا في أسرع وقت وأقل تكلفة مادية ممكنة.

دراسة الطب في هولندا
Rate this post
No Comments

Post A Comment

Top