مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا

مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا

مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا

في الحقيقة تلعب مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا دوراً إيجابياً ومهماً في تسهيل عمليات ومراحل الحصول على الايفاد الدراسي والقبول الجامعي في مختلف مراحله التعليمية، ومن الواجب الإشارة إلى ازدياد عدد المراجعين من الطلاب الأجانب الراغبين في استكمال الدراسة في هولندا أو حتى بقية الدول الأوروبية والأمريكية إلى مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا  لتسهيل المعاملات الإدارية المعقدة والحصول على الايفاد الدراسي بصورة قانونية ورسمية. وأما فيما يتعلق بالخدمات المقدمة من قبل مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا يمكننا الإشارة إلى الدور والوظيفة الإيجابية التي تلعبها هذه المؤسسات في الحصول على القبول الجامعي لمختلف المراحل التعليمية في الجامعة التي يختارها الطالب مع وجود بعض الأخطاء القابلة للتصحيح في بعض الأحيان، ولكن من الضروري الإطلاع على أن وظيفة مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا أو إلى أي دولة أوروبية وأمريكية لا تتعدى الحصول على القبول الجامعي وقد تعمل في بعض الأحيان على مساعدة الطالب الأجنبي للحصول على التأشيرة الدراسية من السفارات أو القنصليات وهنا تبرز أهمية الخبرة للمحامين والوكلاء العاملين في مؤسسات الايفاد الدراسي لتسهيل الحصول على التأشيرة في أسرع وقت ممكن. سعت مؤسسة MIE النمساوية الاستشارية والتي تعد من أكبر وأهم المؤسسات الدولية العاملة في مجال الايفاد الدراسي، الهجرة واستكمال الدراسة في هولندا من خلال جمع هذه المقالة والمعنونة تحت اسم “ مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا ” لتعريف طلابنا الأعزاء بوظائف ومهام مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا وللإجابة عن عدة أسئلة مثل: هل تمتلك أي معلومات حول مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا ؟ كيف تعمل مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا وماهي مهامها ؟

الدراسة في هولندا

من أهم ميزات استكمال الدراسة في هولندا للطلاب الأجانب من مختلف أنحاء العالم نود التطرق إلى النقاط التالية:

  • المستوي التعليمي العالي في الجامعات الهولندية ورفاهية المعيشة: تشتهر الجامعات والكليات الهولندية عالميأ بمستواها التعليمي الراقي والمطابق للمواصفات الأوروبية، حيث توفر الكليات والجامعات الهولندية أكثر من 2100 برنامج ودورة تعليمية في مختلف المجالات الدراسية ولمختلف المراحل من الليسانس أو البكالوريوس، الماجستير والدكتوراة. وتعد البرامج التعليمية المقدمة في الجامعات الهولندية من أكبر وأوسع البرامج المقدمة في القارة الأوروبية.
  • انخفاض التكلفة الدراسية المتقاضاة من الطلاب الأجانب والدارسين في الجامعات الهولندية بالمقارنة مع بقية الدول الأوروبية ذات المستوى التعليمي المشابه.
  • تنوع الأنظمة التعليمية العالية الموجودة في هولندا، أي وبعبارة أخرى يمكن للطلاب الأجانب اختيار نوع المؤسسة التعليمية أو الجامعة بما يتوافق مع متطلباتهم واحتياجاتهم الحالية والمستقبلية. نشير إلى أنواع الأنظمة التعليمية الهولندية المختلفة كالتالي:
  • النظام التعليمي الأبحاثي: يتم تقديم هذا النوع من النظام التعليمي في الكليات والجامعات الهولندية التي تعتمد في الأساس على الأبحاث، ويعمل الطلاب الأجانب أثناء الدراسة على المشاركة في العديد من الأبحاث المحلية والدولية.
  • النظام التعليمي العالي: يعتمد النظام التعليمي العالي في هولندا على العلوم التطبيقية والدورات التدريبية العملية على شكل مؤتمرات، ورشات عمل وغيرها من الفعاليات.
  • النظام التعليمي العالي المقدم من قبل المؤسسات الدولية: مجموعة من البرامج والدورات التعليمية والتدريبية الخاصة بالطلاب الأجانب الدارسين في هولندا.

دراسة الليسانس في هولندا

تمتد مرحلة الليسانس أو المرحلة الجامعية في الجامعات والكليات التعليمية العالية الهولندية تماماً كبقية المؤسسات التعليمية العالمية لمدة 4 سنوات دراسية متتالية بدوام صباحي كامل. ويتوجب على الطلاب الأجانب الراغبين باستكمال دراسة مرحلة الليسانس في هولندا تقديم شهادة إتمام التعليم الثانوي العامة وشهادة مرحلة ما قبل الجامعة أي وبشكل عام مرحلة الثانوية الممتدة على 12 عام دراسي كامل. لاستكمال الدراسة في بعض الفروع التعليمية الخاصة كالحقوق، الطب البشري والمحاسبة، من الضروري تمكن الطالب من مهارات اللغة الهولندية في حين تقدم بقية الفروع التعليمية باللغة الانجليزية وتقبل أكثرية الجامعات الهولندية شهادة الايلتس (IELTS) بمعدل 6.5 كحد أدنى لمنح القبول الجامعي. وفي حال عدم استيفاء شروط اللغة الانجليزية من قبل الطلاب الأجانب (امتلاك شهادة آيلتس بمعدل 5.5 كحد أدنى)، يمكن للطلاب الأجانب المشاركة في دورات اللغة الانجليزية المقدمة في الكليات اللغوية الهولندية والانتقال للجامعة بعد الحصول على المعدل المطلوب.

العمل أثناء دراسة الليسانس في هولندا

تمنح وزارة التربية والتعليم العالي في هولندا الطلاب الأجانب دارسي مرحلة الليسانس أو البكالوريوس في جامعاتها إمكانية العمل أثناء الدراسية بمدة 10 ساعات أسبوعياً على شكل متقطع، ويتراوح الدخل الناتج عن كل ساعة عمل في هولندا من 8 إلى 10 يورو. ويساهم العمل الطلابي المؤقت في تغطية قسم كبير من النفقات المعيشية اللازمة للطلاب الأجانب.

دراسة الماجستير في هولندا

تمتد مرحلة الماجستير في الجامعات والكليات التعليمية العالية الهولندية تماماً كبقية المؤسسات التعليمية العالمية لمدة عامين دراسيين بدوام صباحي كامل. تقدم الجامعات والكليات التعليمية العالية الهولندية برامج وفروع مرحلة الماجستير باللغة الانجليزية ويتوجب على الطلاب الراغبين باستكمال دراسة الماجستير في هولندا تقديم شهادة آيلتس (IELTS) بمعدل 6.5 كحد أدنى. تماماً كمرحلة الليسانس، يمكن للطلاب الأجانب غير مستوفي شروط اللغة استكمال الدراسة في الكليات اللغوية الهولندية والانتقال إلى الجامعة بعد الحصول على المعدل اللغوي المطلوب.

العمل أثناء دراسة الماجستير في هولندا

تمنح وزارة التربية والتعليم العالي في هولندا الطلاب الأجانب دارسي مرحلة الماجستير في جامعاتها إمكانية العمل أثناء الدراسية بمدة 20 ساعة أسبوعياً على شكل متقطع، ويتراوح الدخل الناتج عن كل ساعة عمل في هولندا من 8 إلى 10 يورو. ويساهم العمل الطلابي المؤقت في تغطية قسم كبير من النفقات المعيشية اللازمة للطلاب الأجانب بالإضافة إلى التكلفة الدراسية الواجب دفعها للجامعة سنوياً.

من أهم الوثائق والشهادات التعليمية المطلوبة للحصول على القبول الجامعي لمرحلة الماجستير في هولندا نود الإشارة إلى:

  • جواز سفر رسمي ومعتبر بتاريخ صلاحية وصورة عنه
  • تقديم شهادة الليسانس او المرحلة الجامعية والصادرة عن أحد الكليات والجامعات الهولندية أو الدولية المعترف بها رسمياً داخل هولندا بالإضافة إلى الترجمة الرسمية
  • تقديم شهادة التعليم الثانوي ومرحلة ما قبل الجامعة مع الترجمة
  • وثيقة التمكن المالي والمطلوبة للحصول على التأشيرة الدراسية الهولندية في السفارة والتي تثبت إمكانية الطالب في تحمل كافة التكاليف الدراسية المرتبة والنفقات المعيشية اللازمة في هولندا
  • عقد الإيجار وتحديد عنوان إقامة الطالب في هولندا قبل دخول أراضيها

دراسة الدكتوراة في هولندا

بشكل عام تشبه مرحلة الدكتوراة في الكليات والجامعات الهولندية الأنظمة المتبعة في بقية الجامعات العالمية، ويمكن للطلاب الأجانب الحصول على القبول الجامعي لمرحلة الدكتوراة عن طريق دفع التكلفة السنوية أو عن طريق الحصول على الايفاد الدراسي. وبالطبع يرتبط الحصول على الايفاد الدراسي بالسيرة التعليمية الخاصة بالطالب وعدد المقالات العلمية الدولية الخاصة به.

أهم الوثائق والشهادات اللازمة للحصول على القبول الجامعي لمرحلة الدكتوراة في هولندا:

  • تقديم شهادة الليسانس والماجستير الصادرة عن إحدى الجامعات العاملة في هولندا أو الدولية المعترف بها رسمياً داخل هولندا
  • تقديم شهادة آيلتس في اللغة الانجليزية بمعدل 5 كحد أدنى
  • الحصول على تأييد أحد الأساتذة الجامعيين المشاورين والعامل في إحدى الجامعات الهولندية (Supervisor)
  • امتلاك عدد مناسب من المقالات الدولية (ISI) وسيرة تعليمية قوية

العمل أثناء دراسة الدكتوراة في هولندا

تمنح وزارة التربية والتعليم العالي في هولندا الطلاب الأجانب دارسي مرحلة الدكتوراة في جامعاتها إمكانية العمل أثناء الدراسية بمدة 30 ساعة أسبوعياً على شكل متقطع، ويتراوح الدخل الناتج عن كل ساعة عمل في هولندا من 8 إلى 10 يورو. ويساهم العمل الطلابي المؤقت في تغطية قسم كبير من النفقات المعيشية اللازمة للطلاب الأجانب بالإضافة إلى التكلفة الدراسية الواجب دفعها للجامعة سنوياً.

التكلفة الدراسية في هولندا

تعد التكاليف الدراسية للطلاب الأجانب في الجامعات والكليات العاملة في هولندا منخفضة بالمقارنة مع بقية الجامعات الأوروبية ذات المستوى التعليمي المشابه بالإضافة إلى تمتع الطلاب الأجانب في هولندا برفاهية ومستوى معيشي عالي.

تتراوح التكلفة الدراسية للطلاب الأجانب ومن مختلف أنحاء العالم دارسي مرحلة الليسانس أو البكالوريوس في الكليات والجامعات الهولندية بمعدل متوسط من 6000 إلى 15000 يورو سنوياً في حين تتراوح تكلفة استكمال الماجستير من 8000 إلى 20000 يورو سنوياً على اختلاف الجامعة، مدينة الإقامة والفرع التعليمي المنتخب من قبل الطالب. وبالطبع تنخفض التكلفة الدراسية للطلاب الحاصلين على الإقامة الأوروبية الدائمة لتتراوح من 600 إلى 2000 يورو سنوياً.

النفقات المعيشية في هولندا

تتراوح التكلفة والنفقات المعيشية اللازمة للطلاب الأجانب الدارسين في هولندا من 800 إلى 1000 يورو شهرياً، وتتضمن تكلفة محل السكن، الطعام والشراب، المواصلات، التأمين الصحي وغيرها من النفقات الجانبية الضرورية.

رخصة العمل الهولندية

يتوجب على الطلاب الأجانب الدارسين في هولندا والراغبين بالعمل أثناء استكمال الدراسة الحصول على رخصة عمل صادرة عن المنظمات المختصة بالعمل والمسماة (UWV). ومنحت القوانين الجديدة في نهاية ابريل (نيسان) من العام 2017 ميلادي الطلاب الأجانب إمكانية العمل المؤقت (لمدة 10 ساعات أسبوعياً على الأقل) شريطة الحصول على رخصة العمل من خلال مراجعة غرف الصناعة والتجارة الهولندية وإدارات العمل والرفاهية الاجتماعية.

التأمين الصحي

من الضروري هنا الإشارة إلى أهمية حصول الطلاب على التأمين الصحي والعلاجي فوراً بعد دخول أسواق العمل الهولندية، وبالطبع يتوجب على الطلاب الأجانب دفع مستحقات التأمين الصحي أيضاً أثناء الدراسة لتغطية التكاليف العلاجية والخدمات التشخيصية المقدمة.

الإقامة بعد التخرج في هولندا

تمنح الدولية الهولندية الطلاب الأجانب خريجي جامعاتها وكلياتها التعليمية العالية بعد التخرج والحصول على الشهادة مدة من 3 إلى 6 أشهر يمكن للطالب خلالها البحث عن عمل مناسب يمكنه من استبدال التأشيرة الدراسية إلى تأشيرة عمل هولندية. ومن الواجب الإشارة إلى إمكانية حصول الطالب فيما بعد على الإقامة الهولندية الدائمة في حال دفع المستحقات الضريبية المترتبة عليه.

في النهاية وكما أشرنا إليه سابقاً تلعب مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا دوراً إيجابياً ومهماً في تسهيل عمليات ومراحل الحصول على الايفاد الدراسي والقبول الجامعي في مختلف مراحله التعليمية، ومن الواجب الإشارة إلى ازدياد عدد المراجعين من الطلاب الأجانب الراغبين في استكمال الدراسة في هولندا أو حتى بقية الدول الأوروبية والأمريكية إلى مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا لتسهيل المعاملات الإدارية المعقدة والحصول على الايفاد الدراسي بصورة قانونية ورسمية. وأما فيما يتعلق بالخدمات المقدمة من قبل مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا يمكننا الإشارة إلى الدور والوظيفة الإيجابية التي تلعبها هذه المؤسسات في الحصول على القبول الجامعي لمختلف المراحل التعليمية في الجامعة التي يختارها الطالب مع وجود بعض الأخطاء القابلة للتصحيح في بعض الأحيان، ولكن من الضروري الإطلاع على أن وظيفة مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا أو إلى أي دولة أوروبية وأمريكية لا تتعدى الحصول على القبول الجامعي وقد تعمل في بعض الأحيان على مساعدة الطالب الأجنبي للحصول على التأشيرة الدراسية من السفارات أو القنصليات وهنا تبرز أهمية الخبرة للمحامين والوكلاء العاملين في مؤسسات الايفاد الدراسي لتسهيل الحصول على التأشيرة في أسرع وقت ممكن. وعملت مؤسسة MIE القانونية على جمع وتأليف المقالة السابقة في سبيل تعريف الطلاب بأهم وظائف ومهام مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا حتى يستطيع طلابنا الأعزاء مراجعة مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا بمعلومات أكثر إفادة.

 

مؤسسات الايفاد الدراسي إلى هولندا
Rate this post
No Comments

Post A Comment

Top